سيميوني يضرب المثل بثلاثي برشلونة الهجومي في كتابه

سيميوني يضرب المثل بثلاثي برشلونة الهجومي في كتابه

اليوم قدم الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو مدريد الإسباني، الأربعاء كتابه “الإيمان. تحدي التغلب على المصاعب دائما” , والذي يسرد حياته الكروية ومعاناته وأزماته وعلاقته بكرة القدم بشكل عام .

 

وتم تقديم الكتاب اليوم في ملعب كالديرون , في حفل صحفي أقيم في أحدى المقصورات الشرفية بالملعب , والذي أستعرض سيميوني على لسانه في الكتاب مسيرته الرياضية , وبعض التساؤلات التى تجول في خاطره , وتلميحات عن طريقة تفكيره .

 

وعرف سيميوني نفسه أن كل يوم يمثل بالنسبة له شيئاً جديداً , واستطرد قائلاً : أ، يوم قدومه من أربعة أعوام ونصف كان شيئاً مميزاً بالنسبة له وللطاقم وللاعبين وللنادي , فليس هناك شيء يحدث عن طريق الصدفة , وذكر قائلاً : جئنا منذ أرعة أعوام ونصف وبداخلنا طاقات هائلة وحب للعمل وللنجاح , وقد حققنا ما جئنا لأجله , فاستعاد النادي ما كان عليه سابقاً ومر من فترته الصعبة بنجاحات هائلة .

 

وذكر قائلاً أن مفتاح نجاح الفريق هو العمل كل يوم على حده والذي وحد الفريق والجماهير وحققنا به هذه النجاحات , من الممكن أن تحقق الفوز وأيضاً من السهل الخسارة , ولكن من الصعب هي علاقة الترابط التي تجمع الطاقم والفريق والجماهير , وهو ما علينا أن نحافظ عليه فنحن نمتلكها .

 

وذكر الأرجنتيني أن كرة القدم هي السبب الوحيد في جعله حياً , فسواء ان كنت لاعب كرة او مشاهداً له فستحدث تلك اللهفة الخاطفة للقلوب عند رؤية ذلك الشيء المستدير .

 

وذكر قائلاً : أنه ينتمي لمجموعة منغلقة من الأصدقاء , ولكنهم جيدون للغاية , فليس لديه الكثير من الأصدقاء .

 

ودافع سيموني عن اللعب الجماعي ضارباًُ المثل بالثلاثي MSN ثلاثي برشلونة الهجومي في العمل الفردي والجماعي معاً , وذكر قائلاً عدم إيمانه باللعب الفردي  فمن الصعب استمرار العمل الفردي , فكرة القدم الجماعية تعطيك النتائج المأمولة مع مرور الوقت وبهدوء تام .

 

 

محمد صابر

كاتب ومحرر صحفي بموقع بانوراما كورة الرياضي ومسئول الأخبار فى قسم الرياضة العربية . خريج كلية الإعلام جامعة بنى سويف قسم الصحافة دفعة 2010

اخر المقالات
‎اضف رد